كيف تؤثر الهواتف الذكية على الصحة والإدراك العقلي؟

اقرأ في هذا المقال
  • La connaissance est le pouvoir
  • Le Futur du Possible
  • Les fans de Hibs et de Ross County en finale
  • Astuce du jour: That man again
  • Les fans de Hibs et de Ross County en finale
  • Spieth en danger de rater la coupe

يحذر العديد من الأطباء اليوم من مخاطر الإفراط في استخدام الهواتف الذكية والآثار السلبية التي قد يتركها الاستعمال المكثف على الصحة بشكل عام.

وحول هذا الموضوع قالت الطبيبة الروسية، أوليسيا نابوكوفا: “استخدام الهواتف الذكية بمختلف أنواعها له تأثيراته السلبية على القدرات الذهنية وجودة الذاكرة عند الإنسان، فاستعمالها يؤثر على عملية حفظ المعلومات التي تخزن بشكل مؤقت في الدماغ”.

وأضافت “عندما يدرك الشخص أنه قادر على الوصول إلى المعلومات بحريّة وسهولة من مصادر معينة مثل الإنترنت على سبيل المثال يبدأ دماغه بحفظ الحقائق والبيانات بشكل أسوأ، والأطفال الذين يستخدمون الهواتف الذكية بشكل مفرط لوحظ لديهم تباطؤ في ردود الأفعال تجاه التأثيرات الضوئية والصوتية، وكذلك ازدياد في الأخطاء الإملائية عند الكتابة، وضعف في الانتباه والتركيز، أما المراهقون الذين يستخدمون الهواتف لإجراء المكالمات الهاتفية لفترات طويلة ويضعون الهواتف على آذانهم وخصوصا الأذن اليمنى فلوحظت لديهم مشكلات في تذكر الأشكال المجردة.. ولتحسين الذاكرة بشكل عام أنصح بالقيام بالتمارين الذهنية مثل العد اللفظي والعد بترتيب عكسي وحل الألغاز والكلمات المتقاطعة”.

ووجهت نابوكوفا بعض النصائح للذين يستعملون الهواتف الذكية لساعات طويلة بأن يقضوا بضع دقائق في اليوم بممارسة التمارين الرياضية لتمرين الرقبة والأكتاف، وخصوصا إذا كانوا يحنون رؤوسهم إلى الأمام عند النظر إلى الهواتف باستمرار.

كما شددت على ضرورة عدم استعمال الهواتف قبل موعد النوم بساعتين كون إضاءة شاشتها تؤثر على صحة العينين وصحة الجملة العصبية، وضرورة استغلال هذا الوقت في الاسترخاء وقراءة الكتب.

إشهار - PUB
زر الذهاب إلى الأعلى
LIVE OFFLINE
Loading...