بعد 53 سنة من المعجزة الأولى.. البشر يعودون إلى القمر

من المنتظر أن تطلق وكالة الفضاء الأميركية “ناسا”، مساء الاثنين 29 أوت 2022، أكبر وأقوى صاروخ تم تصنيعه، لتحقيق رحلة طال انتظارها إلى القمر.

وسينطلق الصاروخ من مركز كينيدي للفضاء بفلوريدا من ذات المنصة التي استخدمتها آخر مهمة لأبولو قبل 53 عاما.

وتعليقا على الحدث، قال بيل نيلسون رئيس “ناسا”: “سنطلق المركبة الفضائية الوحيدة في العالم المصممة لنقل البشر إلى الفضاء السحيق فوق أقوى صاروخ”.

وتعد الرحلة، الاختبار الأولي لبرنامج “أرتميس”، والذي يمثّل محاولة من “ناسا” لإعادة البشر إلى القمر، والسفر إلى المريخ.

ولن تؤدي الرحلة التي تستغرق 42 يوما إلى دفع الصاروخ والكبسولة الجديدتين إلى الحد الأقصى فحسب، بل ستختبر مدارا جديدا وتذهب إلى أبعد مما كانت عليه المركبة القادرة على نقل طاقم إلى أبعد من القمر.

كما ستطلق 10 أقمار صناعية لاستكشاف القمر وتقييم الظروف لمهام الفضاء السحيق المستقبلية، حسبما ذكرت شبكة “أي بي سي” الإخبارية.

المصدر:وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Radio
WP Radio
OFFLINE LIVE